نسور السريان

اللقاء مع المهندس صباح عبد الأحد توما ... برطله العراق...

المشرف: مشرف

صورة العضو الشخصية
ابن السريان
مدير الموقع
مدير الموقع
مشاركات: 5475
اشترك في: الخميس إبريل 23, 2009 4:36 pm

اللقاء مع المهندس صباح عبد الأحد توما ... برطله العراق...

مشاركة غير مقروءة بواسطة ابن السريان » الجمعة يناير 20, 2017 2:10 pm

اللقاء مع المهندس صباح عبد الأحد توما ... برطله العراق. ...

صورة

سوف نقوم برحلة في حافلة التاريخ مع المهندس السرياني صباح توما من برطله السريانية
سوف نحمل معنا أقلامنا وأوراقنا وكاميرتنا ونركب الحافلة باتجاه
برطله المدينة السريانية الواقعة في شرقي الموصل بسهل نينوى السرياني بالعراق
المدينة السريانية بأمتياز حيث منشأ المهندس السرياني صباح عبد الأحد توما.
- المهندس السرياني صباح توما أسعد الله أيامك من موقع عملك!
م.صباح:وأسعد الله أيامكم . أعتبر أسعد أيامي في العمل يوم انجاز المشاريع المكلف بها وتسليم
العمل لرب العمل .حيث أجد سعادة حقيقية في ذلك .

- قبل الأنطلاق لبرطله هل تعرفينا عن المهندس السرياني صباح توما وعن عائلته وأسرته؟
م.صباح:صباح عبد الأحد توما من عائلة سريانية معروفة ,متزوج من طبيبة بيطرية وكانت تعمل
سابقاً معيدة في كلية الطب بجامعة الموصل وأنا أب لثلاثة أبناء الكبيرةهي نور طالبة
في المرحلة الثاثلة بكلية الطب بجامعة الموصل والثاني فادي في الصف السادس العلمي
وأصغر الجميع ميلاد في الأول متوسط .


صورة

- سارت الحافلة بنا وها نحن على أبواب برطله الحبيبة .الأخ صباح
ما هو شعورك ونحن على مداخل برطله الحبيبة وما هي الذكريات التي تختلج مشاعرك؟
م.صباح:شعوري هو شعور طفل لاحت أمه من بعيد بعد غيابها .نعم إن برطله هي أمنا التي يجب
أن تجمعنا كما تجمع الدجاجة فراخها مهما بعدت عن عيوننا لكنها تسكن قلوبنا.

- هل لبرطله تأثير على حياتك ومهنتك وما كان دورها لتصبح مهندساً مشهوراً؟
م.صباح:أكيد إن لبرطله تأثيرها على حياتي ومهنتي وتكوين شخصيتي والبيئة التي نشات بها لها
تأثير مباشر من حيث التشجيع والدعم المعنوي .

- كيف أنطلق المهندس السرياني صباح توما في مشواره المهني ومن أين كانت البداية؟
م.صباح:بدأت حياتي العملية مع سد بادوش عام 1989حيث كانت أنطلاقتي وصممت في أول يوم
في حياتي العملية أن أكون مهندساً ناجحاً وأعتمد أعتماداً كلياً على نفسي في هذا المجاال
الذي عشقته في حياتي ورغبتي بتطوير ذاتي من الناحية العليمة والعملية وفعلاً بدأ مدرائي
في العمل بالأعتماد علي في كل شيئ ويتسابقون لضمي إلى مجموعاتهم وأقسامهم وبعد
فترة قصيرة جداً أوكلت لي إدارة المشاريع ونجحت نجاحاً باهراً في الإدارة بشهادتهم
لهذا الوقت أقوم في إدارة المشاريع في الوزارة.

- من كان يشجعك في مرحلة الدراسة وبعد التخرج وبمزاولة المهنة ؟
م.صباح: عائلتي و الأصدقاء وبعض المقربون من الوسط الذي كنت أعيش فيه.
- ما هي الصعوبات التي واجهتها في مرحلة الدراسة ؟
م.صباح:لم أواجه صعوبات في المرحلة الدراسية باستثناء تزامن نشوب الحرب العراقية الإيرانية
في أول سنة دراسية لي في الجامعة وهذ الصعوبات معروفة لدى الجميع .

- ما هي الصعوبات التي واجهتك في مزاولة مهنتك ؟
م.صباح: لا توجد صعوبات تذكر لأنني كنت اذلل كل الصعوبات واستيعابها وأجد الحلول
المناسبة لها بنفسي بالرغم من المشاريع الكبيرة والمعقدة التي كنت أنفذها .

- ما هي المشاريع التي أشرفت عليها أو ساهمت في أنجازها؟
م.صباح: عملت في الكثير من المشاريع لكن سوف أذكر بعضها لكي لا يمل القارئ :
1- مشروع أعمار محطة الكهرباء في الهارثة .
2- مشروع جسر القرنة الأنبوبي .
3- مشروع سد العظيم حيث كنت مشرفاً على حفر الأنفاق في السد وهي تقنية جديدة
وهي الأولى من الأنفاق التي تم حفرها بالأيادي العراقية وبعدها تبطين الأنفاق
بالكونكريت المسلح.
4- مشروع شط الرميثة.
5- مشروع مبزل شرق الغراف
6- مشروع محطة قناة شط العرب الأروائية ويشمل أيضاً تنفيذ الجسور الكونكريتية
للسيارات وتقاطعات الطرق .
7- مشروع محطة قناة شط العرب الرئيسية.
بالأضافة إلى أني ساهمت مساهمة فعلية في بناء المركز الثقافي الاجتماعي السرياني
التابع لكنيسة مارت شموني في برطله الحبيبة.


صورة

- ما هي آخر مشاريع المهندس السرياني صباح توما ؟
م.صباح: مشروع المحطة الرئيسية لقناة شط العرب الأروائية.

صورة

- ما هي طموحات وأحلام وأماني المهندس صباح توما ؟
م.صباح: مشروعي أن اعطي من جهدي أكثر لبناء العراق الحبيب ويكون كشمس يؤثر له
بالعمران والاستقرار وذلك أن أرى أبناء شعبي السرياني والمكون الأصلي لهذا البلد أن
يأخذ دوره ويوحد كلمته في تحقيق مطالبه العادلة في هذا الوطن .



صورة

- كلمتك ونصحك لكل سرياني يشق طريقه في الدراسة أو المهنة ؟
م.صباح:على أبناء شعبي السرياني وخاصةً الشباب منهم , فهم المستقبل عليهم أن يثابروا
ويجدوا في الدراسة والعمل التي تحقق رغباتهم وأن يؤثرون على المجتمع تأثيراً
أيجابياً بحيث يشاد بهم بالبنيان والعطاء.

- كيف وجدت تفاعل الأخوة السريان مع نجاحك هذا العظيم واختيارك كأفضل مهندس ؟
م.صباح:إنها لسعادة حقيقية أن اجد هذا التفاعل من أخوتي السريان وغير السريان ,لقد أثلج
صدري بكلماتهم الجميلة والمعبرة عن شعورهم ومحبتهم الصادقة وأني كمهندس سرياني
أشكرهم جزيل الشكر والأمتنان لأعلاء صوت السريان عالياً.

- ماذا يحتاج السريان لتصل أنجازاتهم للعالم وليتعرف عليهم الآخرون ؟
م.صباح:يحتاج السريان لتوحيد كلمتهم وترك الخلافات والمصالح الضيقة جانباً والنظر إلى
المصالح السريانية العليا حيث كانوا هم أصحاب حضارة راقية من النواحي العلمية
والدينية والثقافية ووو وكانوا رواد في كل الجوانب من حيث الطب والفلك والموسيقى.

- هل أنت من متابعين شبكات التواصل الاجتماعي أو رواد النت ومواقعه ؟
م.صباح:نعم أنا متابع جيد لشبكات التواصل الاجتماعي والفيس بوك والأستكرام.
- كيف وجدت موقعنا نسور السريان و ما هي مقترحاتك لتطويره ؟
م.صباح: أنا شخصياً حديث المتابعة للموقع الرائع الذي تصفحه حديثاً وبعد تصفحه بتريث وتعمق
سوف أطرح مقترحاتي لاحقاً لموقعكم وأشكركم لسرعة الاتصالي بي لأبراز دور
المهندس السرياني في البناء وتعريف العالم بأنجازاته في وطنه .


صورة

صورة
http://www.nesrosuryoyo.com/

- بعد أن أستمتعنا بالحوار معك ماذا تقول لرواد موقعنا نسور السريان وصفحاتنا على الفيسبوك ؟
م.صباح:ادعوهم لدعم موقع نسور السريان وصفحاته بالتواصل الاجتماعي وأي موقع يدعم
السريان إلى نيل حقوقهم القومية كاملةً في العيش على أرضهم بحرية تامة وأمان.

- قبل أن ننهي رحلتنا الرائعة معك أجب على سؤال أفتراضي لم نطرحه عليك؟
م.صباح: السؤال : ما هو سر نجاحك علماً أنك تعمل خارج شعبك السرياني؟
سر نجاحي هو التفاعل البَناء في المجتمع الآخر الذي أعمل فيه ولكلمتي تأثير إيجابي
عليهم وخلق علاقة متوازنة مع الجميع والتعامل معهم بصدق وإخلاص والإيفاء بالوعود
مع الصبر الكبير والتواصل معهم في كل المناسبات .

- حان موعد العودة والرحيل التي لم نكن نرغب في الأنتهاء من رحلتنا لكن هكذا هي الحياة
لابد من الرحيل ولكن سنرحل ومعنا أجمل الذكريات والصور مع
المهندس صباح عبد الأحد توما كلمتك الأخيرة و لمن توجهها؟ .
م.صباح: كلمة أخيرة إلى القائمين في إدارة شؤون شعبنا السرياني: أن يخدموا شعبنا السرياني
بكل الأخلاص لأنه يستحق ذلك وإبراز الدور الحضاري والريادي لشعبنا محلياً ودولياً
و كلمة أخيرة إلى أبناء شعبنا السرياني:أدعوا أبناء شعبي إلى التمسك بالأرض وعدم
الهجرة إلى الخارج (لا وطن لهم إلا أرضهم ) وشعب بلا وطن لا يمكن أن يصمد .
في النهاية لا يسعني إلا أن أقدم لكم الشكر الجزيل لموقعكم الكريم موقع نسور السريان
وإلى المحاور الأخ الحبيب المهندس سمير روهم . لكم مني كل المحبة والتقدير .
رئيس مهندسين أقدم
المهندس صباح عبد الأحد توما

- ها نحن نركب حافلتنا بعد رحلة ممتعة ونعود محملين بأطيب الكلمات وأعبق الحروف
هذا هو موقعكم نسور السريان حيث أجرى المقابلة المحاور م.سمير روهم . 21.01.2017

صورة

مع باقة من صور إبــن بــرطـلـي الـســريـانـيـة
صـبـــــــــاح إبــلــحـــــــد تـــومـــــــا
رئـيـس مـهـنـدســيـن أقــدم و مـديــر مـشــاريـع الـبـصـرة.
أنتهى اللقاء

صورة
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة
صورة









المرفقات
14.jpg
14.jpg (134.79 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
13.jpg
13.jpg (95.77 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
12.jpg
12.jpg (125.03 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
9.jpg
9.jpg (102.33 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
3.jpg
3.jpg (79.79 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
15.jpg
15.jpg (63.13 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
11.jpg
11.jpg (58.9 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
10.jpg
10.jpg (52.08 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
8.jpg
8.jpg (56.18 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
07.jpg
07.jpg (54.31 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
06.jpg
06.jpg (66.79 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
5.jpg
5.jpg (68.08 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
05.jpg
05.jpg (39.51 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
aaaaaaaass.png
aaaaaaaass.png (165.29 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
7.jpg
7.jpg (39.58 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
01.jpg
01.jpg (42.86 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
6.jpg
6.jpg (64.15 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
00.jpg
00.jpg (53.11 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
0.jpg
0.jpg (94.76 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
0000.jpg
0000.jpg (79.29 KiB) تمت المشاهدة 1047 مرةً
أخوكم: أبن السريان

موقع نسور السريان
صورة

أضف رد جديد

العودة إلى “طائرة الذكريات برحلة في الذاكرة”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد