نسور السريان

مقابلة موقع Suryoyena مع الأستاذ هنري بدروس كيفا

المشرف: مشرف

صورة العضو الشخصية
henri bedros kifa
مشرف
مشرف
مشاركات: 273
اشترك في: الأربعاء مارس 31, 2010 8:36 am

مقابلة موقع Suryoyena مع الأستاذ هنري بدروس كيفا

مشاركة غير مقروءة بواسطة henri bedros kifa » السبت إبريل 03, 2010 6:01 pm

مقابلة موقع Suryoyena مع الأستاذ هنري بدروس كيفا

1 - هل تريد أن تعرف القراء عن نفسك ؟

شلومو و حوبو الى جميع القراء، أريد أن أشكركم على هذه المقابلة و خاصة على نضالكم من أجل الدفاع عن هويتنا الوحيدة التي هي الهوية السريانية - الأرامية. أن على أمتنا أن تنهض الأن، وعلينا أن ننهض و نستفيد من تقدم العلوم و
خاصة من الإنترنت الذي يسمح لنا بالمناقشات و الحوار و ربما " نتعلم " أن نعمل و نناضل معا من أجل " قضيتنا الكبرى ".

بكل سرور سأرد على أسئلتكم. لقد ولدت في بيروت سنة 1955، أما والداي فهم من مواليد الرها، والدي من جذور سريانية - أرامية و والدتي من جذور أرمنية. إنني أحب كثيرا علم التاريخ فدرسته في الجامعة اللبنانية خلال ست سنوات و حصلت على شهاداتي كما حصلت على منحة دراسية لمدة خمس سنوات للحصول على دكتورا في علم التاريخ.

لقد قدمت لي الحكومة اللبنانية هذه المنحة لأنني كنت من المتفوقين. حصلت سنة 1983 على شهادة DEA من جامعة السوربون

في باريس على موضوع " أسباب و نتائج إستقلال الكنيسة السريانية - الأرامية بين مجمع خلقيدونيا سنة 451 م و إحتلال العرب سنة 636 م ".

2 - ما هي الأسباب التي دفعتك الى دراسة تاريخ السريان و علم التاريخ ؟

أولا إنني أهوى علم التاريخ، و لكن السبب الرئيسي هو أنني خلال حرب السنتين 1975 و 1976 في لبنان، شاهدت عددا كبيرا من الشباب السريان - الأراميين قد قدموا من خارج لبنان و إستشهدوا أبطالا و لكنهم دفنوا بدون وجود أحد من أهاليهم ! إن بطولاتهم أيقظت في داخلي ذلك الشعور العذب بأنني أنتمي الى شعب سرياني - أرامي و إنه علينا النضال من أجل قضيتنا. لذلك ضحيت كثيرا من أجل الحصول على منحة التخصص من الحكومة اللبنانية لأنها - حقيقة - يعطونها للأوائل.

3 - والداك مولودان في أورهاي ( مدينة الرها )، ماذا تعني هذه المدينة لشعبنا ؟

أورهاي لها علاقة مع شعبنا لأسباب عديدة.

أ - أورهاي هي عاصمة مملكة أسروهين و هي عاصمة كل بيت نهرين التي هي الجزيرة ( السورية ) و ليس العراق، لم تطلق تسمية بيت نهرين " قطعيا " على جنوب العراق في التاريخ القديم، و لم تكن بلاد أشور القديمة تشكل جزئا من بيت نهرين التي كان اليهود يسمونها " أرام نهرين ".

ب - لقد لعبت مدينة أورهاي دورا كبيرا في نشر الديانة المسيحية بين أبناء شعبنا السرياني - الأرامي، كما أن أسطورة مراسلة الملك أبجر لسيدنا يسوع المسيح سوف يعطي مدينة أورهاي أهمية كبرى عند أجدادنا. بالفعل لقد وجدت عدة نصوص سريانية تذكر عن أورهاي أنها " المدينة المباركة ".

ج - إن شهرة مار أفرام مرتبطة بمدينة أورهاي، بعض الأحيان السريان ينسون أن مار أفرام قد ولد سنة 307 م في مدينة نصيبين و عاش فيها حتى سنة 363 م، ثم هجر الى أورهاي حيث مات سنة 373 م.

د - الشهرة الكبيرة لمدرسة إديسا EDESSA ( الإسم اليوناني لمدينة الرها ) و دورها الكبير كمركز للثقافة و اللغة اليونانية.

ه - أخيرا أن لهجة أورهاي السريانية قد عمت و محت بقية اللهجات في اللغة السريانية، و قد إنتشرت لهجة الرها في كل الشرق السرياني.

4 - هل قمت بزيارة الرها مدينة أجدادك ؟

بصراحة، لم تكن عندي - في مطلع شبابي - أية رغبة لزيارة مدينة أجدادي، لقد سمعت والدتي مرارا تتمنى بالقيام بزيارة الرها و لو لمرة واحدة. أنا شخصيا لم تكن عندي تلك الرغبة الى يوم توفي والدي سنة 1981 م. لقد ولد والدي سنة 1908 في مدينة أورفا ( الإسم التركي لمدينة أورهاي ) و قد طرد و هجر سنة 1924 م و عمره 16 سنة، و لكن للأسف أن والدي - رحمه الله - لم يخبرني أي شيئ عن مدينته أورفا و ذكرياته فيها. لقد مرض والدي و أشرف على الموت و كنت وحدي بالقرب منه في أواخر لحظات حياته، لقد نظر الى ليودعني ثم رفع يديه و تنهد بصوت عال، و لفظ كلمتين إثنتين " أورفا "، " أورفا " !!! و أسلم روحه الطاهرة. هاتان الكلمتان سوف يغيران وجهة نظري الى مدينة أجدادي و تدفعاني الى التعمق في دراسة تاريخ الرها و شعبها. و صار عندي رغبة قوية لزيارة الرها و أمنيتي أن أزورها مع زوجتي و أولادي جميعا. إنني متعلق بمدينة أجدادي و قد سميت إبنتي الكبيرة " بيت نهرين "و إبنتي الصغيرة " إديسا - أورهاي ".

إنني أعلم أن الكثيرين من أبناء شعبنا يطلقون على أبنائهم أسماء لها علاقة مباشرة مع تاريخنا. إبني الصغير عمره ست سنوات و لكنه يعلم جيدا - و منذ نعومة طفولته - أن إسمه " أريو " يعني في اللغة السريانية الأسد، و أن إسم " أريو " هو لأحد ملوك الرها الأراميين.

5 - لقد سمى السيد غبريال أفرام قاموسه " سويدي - أشوري " و حتى غبطة بطريرك النساطرة يسمي لغتنا " أشورية ". هل إستخدام تسمية " أشورية" للإشارة الى لغتنا السريانية - الأرامية هو صحيح كما يدعي قسم من شعبنا ؟

أنا لا أعرف كيف إستطاع السيد غبريال أفرام بالتجاسر على تزوير الإسم التاريخي و العلمي للغتنا السريانية - الأرامية. هل تعلم أن الأشوريين القدامى لم يتكلموا أبدا بلغة أشورية ولكنهم تكلموا اللغة الأكادية مثل باقي الشعوب القديمة. يجب الإطلاع على مقدمة قاموس شيكاغو الأشوري الشهير ففي الصفحة الأولى مكتوب " أن الأشوريين كانوا يتكلمون اللغة الأكادية و كانوا يسمون لغتهم اللغة الأكادية ". أما إذا تصفحت إنسيكلوبديا جامعة كمبريدج

"THE CAMBRIDGE ENCYCLOPEDIA OF THE WORLD'S ANCIENT LANGUAGES ED. R.D. WOODARD 2004 " فإنك لن ترى أي دراسة عن اللغة الأشورية لأنه - بكل بساطة - لم يكن يوجد في التاريخ لغة إسمها " اللغة الأشورية ". ولكن يوجد في تلك الموسوعة دراسة عن اللغة الأكادية، كتبها العالمان HVEHNERGARD AND WOODS و يذكران في الصفحة 218 " كان قدامى البابليين و الأشوريين يتكلمون اللغة الأكادية ". لا أحد يستطيع - حتى و لو كان بطريركا -

أن يبدل أو يزور إسم لغتنا المقدسة.



6 - سريانية و أرامية و أشورية و كلدانية، أية تسمية تستطيع أن توحد أمتنا ( و من ضمنهم الموارنة و الملكيين ) ؟

كنت أتمنى طرح السؤال على الشكل التالي : سريانية و أرامية و أشورية و كلدانية و مارونية و روم ملكيين، أية تسمية تستطيع أن توحد أمتنا ؟

بكل صراحة من الصعب على تسمية أن توحد أمتنا ولكن " إرادة " معرفة تاريخنا الحقيقي كما هو، و الإعتماد على أبحاث تاريخية كتبها علماء موثوقين، لقد ذكرت لي مشكلة قاموس غبريال أفرام، لا يوجد أي جامعة في العالم تقبل بفكرته.

اليوم عندنا أمل كبير و هو عودة الموارنة و الكلدان الى جذورهم لأنهم مثقفون و لن يقبلوا أبدا بتاريخ مزور. نحن بحاجة كبيرة الى مؤرخين جدد ينتمون الى تلك التسميات ( موارنة - كلدان - سريان و روم ) و يثبتون من خلال دراساتهم بأننا جميعا أحفاد

و ورثة أجدادنا الأراميين.



7 - أنت تكتب حاليا كتابا حول هوية شعبنا، هل ممكن أن نعرف أكثر حول الموضوع ؟

لقد كتب الأب FIYE دراسة تاريخية حول السريان المشارقة ( النساطرة المؤمنين بالتسمية الأشورية ) سنة 1964 و هي بعنوان " أشوريون " أم أراميون ؟ كتابي سوف يحمل نفس العنوان، سوف أترجم البحث من الفرنسية الى اللغة العربية مع لاحظاتي و تعليقاتي و سوف أنشر بحثا حول التسمية الأشورية في النصوص السريانية و بحثا ملخصا حول تاريخ و جغرافية الأراميين.

8 - " النبي "، كتاب المؤلف الأرامي الماروني جبران خليل جبران، كان يرمز الى المصالحة بين المسيحيين و المسلمين. كيف يمكن لهذه المصالحة أن تتحقق بينما المسلمون لا يحترمون حقوقنا الإنسانية ؟

لقد قتل الأتراك عدة مئات الوف من شعبنا، لقد نسى العالم تلك المذابح لأننا نحن فشلنا في الماضي بالقيام بالمظاهرات و مطالبة الدول العظمى الا تنسى قضيتنا الكبرى. يجب علينا أن نتطور و أن نغير عقليتنا القديمة، يجب على السريان - الأراميين أن يتعلموا كيف يتنظمون و يعملون معا.



9 - شعبنا كان محروما من " الحرية " خلال مئات السنين. الحرية الواسعة الموجودة هنا في أوروبا يجب أن تساعدنا على الحفاظ على هويتنا و تراثنا، و لكن يظهر أننا - حتى الأن - لم نصل الى مرتبة تسمح لنا بالإستفادة من قيمتها و أهميتها. كيف ترى مستقبل شعبنا المتبعثر في كل أركان العالم ؟

يوجد في فرنسا أكثر من 000 500 من أصل أرمني، لقد هاجروا بعد الحرب العالمية الأولى، ولكن معظمهم ذابوا في المجتمع الفرنسي. الخطر الذي يهددنا هو أن نذوب نحن أيضا بعد 30 أو 40 سنة. لقد خسرنا الكثيرين من السريان - الأراميين الذين هاجروا الى الولايات المتحدة قبل و بعد الحرب العالمية الأولى. هنالك خطر حقيقي يتربص بنا، يجب أن نعمل منذ اليوم على تشجيع النوادي، اللقاءات الرياضية و الثقافية، و محاضرات على كل مراحل تاريخنا. نحاول أن نفتح غرفة للحوار على البالتوك PALTALK، كما نتمنى أن نجتمع بواسطة الإنترنت مع كل الشباب الذين يريدون أن يطوروا مجتمعاتنا.

10 - هل عندك رسالة الى أفراد شعبنا ؟ ماذا تريد أن تقول لشبيبة الأرامية - السريانية في المانيا ؟

الشبيبة الأرامية في المانيا هي أمل، عليها أن تحافظ على جذورها و ثقافتها الأرامية. لقد زرت بعض المواقع الأرامية على الإنترنت، و وجدت موقع مديات و أورهاي رائعين. أخيرا أخيرا يجب على الشباب السريان - الأراميين أن " يناضلوا " معا.

إنني أشكرك على هذه المقابلة خاصة على أسئلتك الذكية.

أشكر سلفا الأخ الذي سوف يترجم هذه المقابلة.

فوشون بشلومو

هنري بدروس كيفا
صورة

هنري بدروس كيفا باريس – فرنسا

الاختصاصي في تاريخ الآراميين

صورة العضو الشخصية
ابن السريان
مدير الموقع
مدير الموقع
مشاركات: 5475
اشترك في: الخميس إبريل 23, 2009 4:36 pm

Re: مقابلة موقع Suryoyena مع الأستاذ هنري بدروس كيفا

مشاركة غير مقروءة بواسطة ابن السريان » الثلاثاء إبريل 06, 2010 10:08 am

سلام الرب معكم
المسيح قام حقاً قام
بداية أشكر الموقع الحبيب Suryoyena
لأجراء هذه المقابلة الرائعة معكم
كانت أسئلة مدروسة ومهمة لنا
بالتعرف عليك من خلالها وعلى حياتك الخاصة
بالتعرف على معطيات غاية بالأهمية عن تاريخنا بإيجاز
لكنك سلطت الضوء على الكثير منها والهام بحياتنا
أتحفنا بالمزيد مما تعرفه وتبحث فيه عن تاريخنا
نحن في مرحلة مفترق الطريق أما الضياع أو العودة لأصولنا
كما ذكرت حلت بنا المذابح والقتل والتهجير وووولكن كل هذه
لم تنل من أمتنا لكن أخطرها هو الفهم الخاطئ لتاريخنا العريق
وذوبان شعبنا في الغرب .
دمتم بألف خير


صورة

صورة
أخوكم: أبن السريان

موقع نسور السريان
صورة

أبن آرام
عضو جديد
عضو جديد
مشاركات: 6
اشترك في: الجمعة إبريل 09, 2010 11:09 am

Re: مقابلة موقع Suryoyena مع الأستاذ هنري بدروس كيفا

مشاركة غير مقروءة بواسطة أبن آرام » السبت إبريل 10, 2010 10:15 am

تيحة أمثو سرييتو أوروميتو
أخي الحبيب هنري وأستاذنا الكبير
أشكرك على هذه المقابلة الرائعة في موقعنا الحيبب نحن سريان
لقد عرفتنا بنفسك وقدمت الكثير من المعلومات الرائعة التي كنت أجهل الكثير منها
الرب يحفظكم
أخوكم: أبن آرام

صورة العضو الشخصية
henri bedros kifa
مشرف
مشرف
مشاركات: 273
اشترك في: الأربعاء مارس 31, 2010 8:36 am

Re: مقابلة موقع Suryoyena مع الأستاذ هنري بدروس كيفا

مشاركة غير مقروءة بواسطة henri bedros kifa » الأحد إبريل 11, 2010 10:33 pm

الأخ ابن السريان المحترم

إنني لا أحب التكلم عن نفسي و لا أعتبر إنني أفضل من غيري من
إخوتي السريان: إن إختصاصي في تاريخ السريان يسمح لي أن أعرف
هوية أجدادنا أكثر من غيري و لكن صدقني هنالك كثيرون من السريان
يدافعون عن هوية أجدادنا أو يعلمون اللغة السريانية أو ينشرون التوعية
بين الشباب السريان .
لقد أعدت نشر هذه المقابلة في موقع نسور السريان كي يتعرف علي
بقية الأعضاء : أنا باحث في التاريخ و أطمح الى تصحيح بعض الأخطاء التاريخي بدون مجاملة و بدون مساومة . و أطمح أيضا أن
يهتم القراء بمعرفة تاريخهم الصحيح . و أتمنى أن يتعرف السريان
في كل العالم على قضيتنا الكبرى و هي حرب الإبادة التي شنتها
الحكومة العثمانية ضد أجدادنا الأبرياء .
محبتي لك
هنري بدروس كيفا
صورة

هنري بدروس كيفا باريس – فرنسا

الاختصاصي في تاريخ الآراميين

أضف رد جديد

العودة إلى “طائرة الذكريات برحلة في الذاكرة”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد